حلقة نقاش الاستشارية “مستقبل السعودية في ظل الحرب على الفساد والارهاب”

23722201_1380633285395801_5724214306529854515_n

نظمت الاستشارية للدراسات، حلقة نقاش فكري بعنوان “ مستقبل السعودية في ظل الحرب على الفساد والارهاب“، استضافت فيها الباحث في الشؤون الخليجية الدكتور فؤاد ابراهيم، وعدد من الباحثين والأكادميين والاعلاميين.

مدير حلقات النقاش في “الاستشارية” نادر عزالدين  افتتح  الجلسة باستعراض التطورات الأخيرة في السعودية، من اعتقال الأمراء واستقالة رئيس الحكومة اللبنانية سعد الحريري، ووما رافق هذه الأحداث من مواقف الدولية وعربية. كما طرح تساؤلات حول مستقبل المملكة وشكل الحكم فيها وتداعيات ما جرى على علاقاتها مع الولايات المتحدة وأوروبا وتركيا.

بدوره قال د. ابراهيم أن “الثنائية التي كانت تحكم السعودية انتهت وقد أصبح شكل الحكم أحادياً يمسك به ولي العهد الأمير محمد بن سلمان”، مشيراً إلى أن “المؤسسة الدينية قد فقدت سلطتها أيضاً”، مؤكداً أن “ما يجري هو إعادة تشكيل السعودية وبناء دولة جديدة”.

23722797_1380633495395780_5976336382352457320_n 23561336_1380633368729126_4451814374950172570_n

وعن رؤية 2020 – 2030، قال ابراهيم إنها “عملية تحوّل مجتمعي على كافة الصعد الاجتماعية والثقافية والاقتصادية”، مستبعداً إمكانية إقدام السعودية على توتير الأوضاع وخلق أجواء حرب في المنطقة، متسائلاً: “ كيف يمكن تحقيق رؤية 2030 في منطقة مضطربة إذا لجأت السعودية إلى خيار الحرب؟”.

وحول التداعيات على لبنان تحدث الخبير والباحث الاقتصادي زياد ناصرالدين عن الاجراءات التي اتبعها لبنان لحماية سعر صرف الليرة في ظل هذه الأزمة، مشيراً إلى أن “لبنان استطاع مواجهة المرحلة الأولى من الأزمة  مالياً وسياسياً، وأن المحاولات في الضغط على الاستقرار النقدي فشلت بسبب الغرامات العالية التي فرضها المصرف المركزي على استبدال الأموال قبل الاستحقاق”.

أما بخصوص رؤية بن سلمان، أضاف ناصرالدين: “هناك خطورة في الوضع الاقتصادي السعودي بسسب الحرب، وعليهم التفكير في 2020 قبل الكلام عن 2030″.

وفي ختام حلقة النقاش، رأى الباحثون أن على السعودية الاهتمام بشكل أكبر في هواجس مواطنيها، والعمل على محاربة نسبة البطالة المرتفعة وخاصة لدى النساء، وحل مشكلة الاسكان والتملّك، ومكافحة ظاهرة الفقر المستشرية، حيث بات يعيش أكثر من 3 ملايين سعودي تحت خط الفقر.

23561307_1380633565395773_6101340916323186566_n 23561552_1380633725395757_3965987555281405153_n 23621361_1380633625395767_3574180475022426424_n 23622148_1380633442062452_4054686914421804185_n

 

 

 

أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

يمكنك استخدام أكواد HTML والخصائص التالية: <a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <strike> <strong>